إنفراد..محلب وعبدالحافظ وأمير يتفقدون ميناء سوميد بالعين السخنة.

Print


إنفراد..محلب وعبدالحافظ وأمير يتفقدون ميناء سوميد بالعين السخنة.
إنفراد..محلب وعبدالحافظ وأمير يتفقدون ميناء سوميد بالعين السخنة.



قام أمس المهندس ابراهيم محلب نائب رئيس الجمهورية للمشروعات الكبرى، يرافقه المهندس محمد عبدالحافظ رئيس شركة سوميد بتفقد مشروع ميناء السخنة..ورافق محلب اللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات الكبرى، وتفقدوا عدد من المشروعات بالعين السخنة.


•يعتبر ميناء الشركة العربية لأنابيب البترول "سوميد" بالعين السخنة، أول ميناء بترولي متخصص في مصر؛ حيث لم تكن الموانئ المصرية قادرة على استيعاب سفن ذات شحنات كبيرة.

•تم إنشاء الميناء بعدما كلف الرئيس السيسي شركة "سوميد" بإقامة الميناء على عمق ما بين 15 إلى 19 متر غاطس لاستقبال السفن العملاقة للغاز المسال الذي تستورده مصر من الخليج، ليتم ضخه عبر الشبكة القومية للغاز من العين السخنة.


•يستقبل ميناء "سوميد" خلال شهر فبراير 2018 شحنات البوتاجاز القادمة من دول الخليج، بدون الاعتماد على استخدام موانئ أجنبية لتوفير نفقات مالية كبيرة كانت تتكبدها خزانة الدولة.

•ويستعد ميناء "سوميد" خلال العام القادم 2019 لاستقبال كافة المنتجات البترولية من سولار ومازوت وبنزين قادم من دول الخليج.

•يحتوي ميناء "سوميد" على خزانين بسعة 200 ألف متر مكعب " 200 مليون لتر"، لتخزين المواد البترولية مما أدى إلى منع أزمات السولار التي شهدتها مصر في السنوات الأخيرة.

•التوسعات الجديدة في ميناء "سوميد" بالعين السخنة تجعل منه مشروعاً استراتيجيا للدولة المصرية الحديثة، وتضعه على قائمة أكبر ميناء بترولي في العالم وتجعل من مصر محور عالمي لتداول الطاقة.


#الكلمات المتعلقة

اضف تعليق

الي الاعلي