الثروة المعدنية تتقدم ببلاغ للجهات الرقابية لإسناد البترول أحد المناجم لفوسفات مصر.

Print


الثروة المعدنية تتقدم ببلاغ للجهات الرقابية لإسناد البترول أحد المناجم لفوسفات مصر.
الثروة المعدنية تتقدم ببلاغ للجهات الرقابية لإسناد البترول أحد المناجم لفوسفات مصر.




علمت المستقبل البترولي أن جهات رقابية تحقق في الشكوى التي تقدم بها رئيس هيئة الثروة المعدنية عمر طعيمة بشأن أحد المناجم بالبحر الأحمر.
وحسب المصادر فإن هذا المنجم كان قد توقف عن العمل وتكبدت الهيئة خسائر كبيرة، فقامت بإسناد تشغيل المنجم لشركة فوسفات مصر، على ان يتم دفع نسبة لهيئة الثروة المعدنية، وهو ماوافق عليه المهندس شريف اسماعيل وزير البترول السابق ورئيس الوزراء الحالي، والجيولوجي فكري يوسف رئيس الهيئة الاسبق ووكيل الوزارة الحالي.
وعند التجديد، ارسلت فوسفات مصر لرئيس الوزراء، وبالفعل تم مخاطبةوزير البترول الذي وافق على الفور، وتم إرسال صورة لرئيس هيئة الثروة المعدنية، والذي أعتبر ان ذلك تحاوز وهدر للمال العام، فقام بإبلاغ الجهات الرقابية والتي بدأت تحقيقات موسعة مع كافة الأطراف المعنية.
وكنا قد أتصلنا بعدد من الأطراف لمعرفة ردهم على القضية المثارة، غير أنهم رفضوا.
هذا وقد شكل وزير البترول لجنة برئاسة وكيل الوزارة للثروة المعدنية للوقوف على اخر التفاصيل واطلاعه على ماستسفر عنه تحقيقات الجهات الرقابية.


#الكلمات المتعلقة

اضف تعليق

الي الاعلي