زينب ابراهيم توفيق...فتاة من قطاع البترول جلست على يمين الرئيس في مؤتمر الشباب "بروڤايل".

Print


زينب ابراهيم توفيق...فتاة من قطاع البترول جلست على يمين الرئيس في مؤتمر الشباب "بروڤايل".
زينب ابراهيم توفيق...فتاة من قطاع البترول جلست على يمين الرئيس في مؤتمر الشباب "بروڤايل".



عمر علام:

من هي تلك الفتاة الشابة التي كانت تجلس إلى جوار الرئيس عبدالفتاح السيسي في المؤتمر الأخير للشباب؟

سؤال ربما بحث الكثيرون  عن إجابة له، غير أن عادة الرئيس المجيئ بشباب وفتيات ليسوا من نجوم المجتمع، إنما هم شباب متميز وناجح ويحمل في وجدانه حب هذا الوطن.

المهندسه زينب ابراهيم توفيق، هي تلك الفتاة التي كانت تجلس على يمين الرئيس والى جواره في المؤتمر الأخير، فمن هي تلك الفتاة؟

البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب اختار المهندسه زينب ابراهيم توفيق في المؤتمر السادس للشباب الذي عقد بجامعة القاهرة، والمهندسة زينب ابراهيم توفيق تعمل بالشركة القابضة للبتروكيماويات "ايكم" التابعة لوزارة البترول، وزينب حاصلة علي بكالوريوس الهندسة من جامعة القاهرة بتقدير جيد جداً، كما انها حاصلة علي تمهيدي ماجستير، وهي من خريجي كلية الميردي ديو، وكانت في جميع المراحل الدراسية قبل الجامعية من الاوائل ،وسبق تكريمها من عدة جهات خلال هذه المرحلة، ووضعت صورها في لوحة الشرف بالمدرسة 

وزينب هي كريمة الاستاذ والقانوني البارع واحد القيادات السابقة بقطاع البترول، والذي ارسي العديد من المبادئ القانونيه في الجهة التي كان يعمل بها وحصل لها علي العديد من الاحكام بكافة انواعها، بل ظل ولايزال علي اخلاصه ووفائه لها حتي الآن، حتى بعد احالته للتقاعد حصل علي العديد من احكام البراءة للعديد من قيادات قطاع البترول السابقين، وهو يلبي كل طلب للنشورة اناء الليل واطراف النهار، كما انه اسم كبير أمام المحاكم الجنائية المصرية .


#الكلمات المتعلقة

اضف تعليق

الي الاعلي