موظف بشركة عش الملاحة يصدر مجموعته القصصية"كرباج السماء" وتشارك في معرض الكتاب

Print


موظف بشركة عش الملاحة يصدر مجموعته القصصية"كرباج السماء" وتشارك في معرض الكتاب
موظف بشركة عش الملاحة يصدر مجموعته القصصية"كرباج السماء" وتشارك في معرض الكتاب



فى نقلة نوعية لاحد ابناء قطاع البترول , قام السيد على محمد محمود، مدير ادرة رسم الخرائط بشركة عش الملاحة للبترول بتوقيع عقد المجموعة القصصية ( كرباج السماء ) والتى ستصدر طبعتها الاولى عن طريق المكتبة العربية للنشر والتوزيع مع فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب المقام في يناير 2019 


والمجموعة القصصية كرباج السماء , تأتى مقسمة الى اربع قصص هى : 

ضجيج القلب وكرباج السماء والحية الرقطاء والتابوت


وجائت اللغة القصصية لذلك العمل الادبى جامعة بين اللغة السلسة التى تمتزج فيها الاشعار مع الفصاحة 


ومن المنتظران تحدث صدى واسع لكونها  حيث تحتوى على قصص لم يتم التطرق اليها من قبل , فى اسلوب ادبى شيق , فيكفى ان تقرأ النبذه المطبوعة على ظهر الكتاب لترة مدى التشويق والاثارة والاسلوب الرصين والذى يدفعك لان تعلم ما الذى تقود اليه تلك الاحداث وكيفية نهايتها , وقد استعرنا جزء منها لنرى مدى اللغة السلسة مع الفكرة الجديدة والتشويق المثير , ففى قصة ضجيج القلب  , نرى اعضاء الجسد وهى تدخل وقى نقاش حاد وجاد من حيث ايهم له الافضلية فى جسد الانسان , فترى حين يحتدم  الحوار القائم بين القلب واللسان ويتدخل العقل لفض الاشتباك :

اسمع أيها القلب...نعم لك الحق ان تزهو , فأنت مقر الايمان لمن صدق , ومحط الانوار والمعارف لاهل الحق ومن وثق , وتقود الى جنات عدن , لمن اتى بما سبق , ولكن اعلم بل أحذر 


ان خالط ذاك الايمان شرك , اوكان النفاق بالايمان بديلا او انتابه الشك , فالنار مقرا ومقيلا , حيث لا نفع ولا فلاح , بل هلاك دائم وسعير قائم , وان عبت سوءا على اللسان , فما اخرج الا من المكنون , منك يغرف ويصب في الاذن اما تقوى واما مجون , واخلع عنك الحسد والغيرة والغل والريبة , فقد ترى ملك الموت بك حاضر بين نبضة وأخرى , اما بسوط عذاب او يأتيك بالبشرى...والآن القول لك أيها اللسان..لا تكن بالفحش منطلقا, وان رايت القلب عليه منعقدا, فما اردى الكثير في المهالك الا بما قلبه كن و لسانه نطقَ . وان اردت قولا فأمهلنى حتى اريك منه رشدا , فكم من قولا لك كالسم الزعاف , يجرح القلب فيخترق منه الشغاف ,  والجم عليك العنان , فليس كل ما تعرفه تطلقه للعيان , واترك  اللمز، والنميمة ,والغيبة , والبهتان , واعلم ان الانسان اخو الانسان


ويبدأ الجسد كله فى الجدال والتخاصم لنرى فى النهاية من يكون له الغلبة , ثم تتنوع القصص الاخرى لتكتمل المجموعة القصصية , كذلك فى لغة راقية مشوقة ,

وفى النهاية نتمنى عملا يحقق الصدى المنتظر منه وبالتوفيق لاحد ابناء قطاع البترول



#الكلمات المتعلقة

اضف تعليق

الي الاعلي