هل يقود ابراهيم عبدالسلام موبكو للهاوية ؟...بيانات البورصة تؤكد إما تراجع في الارباح وإما في المبيعات

Print


هل يقود ابراهيم عبدالسلام موبكو للهاوية ؟...بيانات البورصة تؤكد إما تراجع في الارباح وإما في المبيعات
هل يقود ابراهيم عبدالسلام موبكو للهاوية ؟...بيانات البورصة تؤكد إما تراجع في الارباح وإما في المبيعات



منذ أن تولى ابراهيم عبدالسلام رئاسة شركة موبكو، وكافة البيانات التي تسوقها البورصة المصرية تؤكد تراجع، إما في المبيعات، وإما في الأرباح، وبقاء الحال على ما هو عليه ربما يحدث كارثة في الشركة، حتى تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات جاءت فيه مخالفات صارخة.

ففي يوم 26 ديسمبر من عام 2017 قالت شركة مصر لإنتاج الأسمدة - موبكو، إن مجلس الإدارة قرر تعيين إبراهيم سيد عبدالسلام سليمان القناوي رئيساً للمجلس وعضواً منتدباً للشركة. 

وأوضحت مصر لإنتاج الأسمدة في بيان لبورصة مصر، أن العضو الجديد جاء بديلاً عن عادل محمد المهدي عبدالله. 


وكانت القوائم المالية المجمعة للشركة أظهرت خلال الأشهر التسعة المنتهية في سبتمبر 2017، تحولها للربحية بواقع 241.84 مليون جنيه، مقابل خسائر بلغت 99.29 مليون جنيه على أساس سنوي، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية. 

وارتفعت مبيعات الشركة المجمعة خلال الفترة، إلى 5.38 مليار جنيه، مقارنة بمبيعات قُدرت بـ 1.14 مليار جنيه خلال ذات الفترة قبل عام. 

وبعد ثلاثة اشهر من تعيين ابراهيم عبدالسلام رئيساً للشركة وتحديداً يوم 5 مارس من عام 2018 أظهرت المؤشرات المالية المجمعة وغير المدققة لشركة مصر لإنتاج الأسمدة - موبكو، خلال 2017، انخفاضاً في الأرباح بنسبة 4.9% على أساس سنوي .

وأوضحت الشركة في بيان لبورصة مصر، أنها حققت خلال العام الماضي، أرباحاً بقيمة 674.8 مليون جنيه، مقابل أرباح بلغت 709.93 مليون جنيه قبل عام. 

وكشفت المؤشرات المجمعة، نمواً في المبيعات خلال الفترة، لتصل إلى 7.4 مليار جنيه، مقابل 2.4 مليار جنيه خلال العام السابق.

لكن وعلى مستوى الأعمال المستقلة، فقد تراجعت الأرباح خلال 2017، إلى 1.02 مليار جنيه، مقابل 1.9 مليار جنيه في 2016. 


ونوهت الشركة في بيانها، أنها تكبدت فروق عملة خلال 2017 بقيمة 84.13 مليون جنيه، كما أنها تلتزم بـ202.6 مليون جنيه لصالح شركة السويس. 

وخلال الأشهر التسعة المنتهية في سبتمبر 2017 تحولت الشركة للربحية بواقع 241.84 مليون جنيه، مقابل خسائر بلغت 99.29 مليون جنيه على أساس سنوي.


وفي يوم 14 مايو 2018 قالت الشركة ان القوائم المالية المستقلة لشركة مصر لإنتاج الأسمدة - موبكو اظهرت خلال الربع الأول من 2018، تراجع أرباحها بنسبة 23% على أساس سنوي، اي بعد تعيينه بخمسة اشهر

وأوضحت الشركة في بيان لبورصة مصر، أنها حققت أرباحاً بلغت 323.05 مليون جنيه خلال الثلاثة أشهر المنتهية في مارس الماضي، مقابل أرباح بلغت 418.25 مليون جنيه في الفترة المقارنة من 2017.

وتراجعت مبيعات الشركة خلال الربع الأول من 2018 إلى 655.26 مليون جنيه، مقابل مبيعات بلغت 767.12 مليون جنيه في الربع المقارن من العام السابق.

كانت المؤشرات المالية غير المدققة للشركة أظهرت خلال 2017، انخفاضاً في الأرباح بنسبة 4.9% إلى 674.8 مليون جنيه، مقابل أرباح بلغت 709.93 مليون جنيه قبل عام. 

وفي يوم 10 يونيو 2018 كشفت القوائم المالية المجمعة للشركة عن تراجع في صافي ربح الشركة خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 33%، بفعل انخفاض في الايرادات.

وقالت الشركة في بيان لبورصة مصر، إنها سجلت أرباحاً مجمعة بلغت 262.1 مليون جنيه خلال الفترة المنتهية في مارس 2018، مقابل 393.7 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وتراجعت ايرادات الشركة خلال الفترة بنسبة 11% حيث سجلت نحو 1.98 مليار جنيه بنهاية مارس، مقابل 2.2 مليار جنيه خلال نفس الفترة المقارنة من العام الماضي.

وكانت القوائم المالية المستقلة للشركة خلال الربع الأول من 2018، أظهرت تراجع أرباحها بنسبة 23% حيث حققت أرباحاً بلغت 323.05 مليون جنيه خلال الثلاثة أشهر المنتهية في مارس الماضي، مقابل أرباح بلغت 418.25 مليون جنيه في الفترة المقارنة من 2017.

وتراجعت مبيعات الشركة خلال الربع الأول من 2018 إلى 655.26 مليون جنيه، مقابل مبيعات بلغت 767.12 مليون جنيه في الربع المقارن من العام السابق.

يشار أن المؤشرات المالية غير المدققة للشركة أظهرت خلال 2017، انخفاضاً في الأرباح بنسبة 4.9% إلى 674.8 مليون جنيه، مقابل أرباح بلغت 709.93 مليون جنيه قبل عام.


وفي يوم 31 يوليو 2018 كشفت القوائم المالية - المستقلة ل"موبكو"، تراجع صافي ربح الشركة خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 16.5%، على أساس سنوي.

وأوضحت الشركة في بيان لبورصة مصر، أنها سجلت صافي ربح بلغ 629.02 مليون جنيه منذ بداية يناير حتى نهاية يونيو الماضي، مقابل 753.49 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

كما تراجع صافي مبيعات الشركة خلال الفترة، حيث سجلت نحو 560.06 مليون جنيه بنهاية يونيو، مقابل 1.21 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وكانت القوائم المالية المجمعة للشركة قد كشفت تراجع صافي ربح الشركة خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 33%، حيث سجلت أرباحاً مجمعة بلغت 262.1 مليون جنيه خلال الفترة المنتهية في مارس 2018، مقابل 393.7 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي. 


ومما سبق يتضح أن موبكو في تراجع مستمر منذ ان تولى ابراهيم عبدالسلام رئاستها، يحدث هذا في الوقت الذي تتربع شركات أخرى على القمة، مثل ابو قير للأسمدة واموك وغيرهما، وهذا لا يعني سوى شيئ واحد، وهو ان عبدالسلام لم يعد قادراً على الصعود بالشركة او الحفاظ عليها كما كانت في السابق .

ربما تكون هناك رؤية وتحليل اقتصادي لا ندركه، ولهذا إذا كان هناك رد من السيد ابراهيم عبدالسلام وارد ان يرسله فسننشره فوراً

لمتابعة موقع المستقبل البترولي يرجى الدخول على الرابط التالي:

http://www.petroleumfuture.com


#الكلمات المتعلقة

اضف تعليق

الي الاعلي