وزير الكهرباء يتوجه إلى جنوب أفريقيا للمشاركة في منتدى "تشجيع استثمارات القطاع الخاص بالطاقة المتجددة في إفريقيا "

Print


وزير الكهرباء يتوجه إلى جنوب أفريقيا للمشاركة في منتدى  "تشجيع استثمارات القطاع الخاص بالطاقة المتجددة في إفريقيا "
وزير الكهرباء يتوجه إلى جنوب أفريقيا للمشاركة في منتدى "تشجيع استثمارات القطاع الخاص بالطاقة المتجددة في إفريقيا "



في إطار الاهتمام الذى توليه القيادة السياسية والحكومة المصرية للتوسع في استخدام الطاقات الجديدة والمتجددة وجذب مستثمرى القطاع الخاص للاستثمار على أرض مصر ،

وفى إطار جهود وزارة الكهرباء  لتشجيع وجذب القطاع الخاص للإستثمار فى مشروعات الطاقة المتجددة ، توجه الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة إلى جوهانسبرج بجنوب أفريقيا  ، وذلك للمشاركة في المنتدى الذى يقوم بتنظيمه بنك التنمية الأفريقى حول  " تشجيع استثمارات القطاع الخاص بالطاقة المتجددة في إفريقيا " والمنعقد خلال الفترة من 7-9 نوفمبر الجاري بجوهانسبرج .

وأوضح الدكتور شاكر أن الهدف من المنتدى هو الإطلاق والتشغيل الرسمي لمنصة رفيعة المستوى لجذب إستثمارات القطاع الخاص في مجال الطاقة المستدامة بإفريقيا ، ويعد المنتدى فرصة سانحة لتشجيع القطاع الخاص للاستثمار في مجال الطاقة، ودراسة التحديات والمصالح الاستراتيجية على المدى الطويل ، وبالتالي الاتفاق على مجموعة أولى من التوصيات للعمل المشترك المستقبلي فيما يتعلق بالكيفية التي تؤدى إلى زيادة استثمارات القطاع الخاص وتيسير الوصول إلى تمويل لمشروعات الطاقة المستدامة في إفريقيا.

وأضاف الدكتور شاكر أن السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية قد أكد على المشاركة فى هذا المنتدى لما له من أهمية وتأثير كبير على مستقبل الطاقة المتجددة في قارة إفريقيا ، وزيادة جهود الجهات المانحة وشركاء التنمية الإقليمية والدولية من أجل وضع إطار لجذب استثمارات القطاع الخاص المسئولة والمستدامة وخاصة بالنسبة للقطاع الخاص الإفريقي.

ومن المنتظر أن يشارك في هذا المنتدى  عدد كبير من صانعي القرار رفيعي المستوى من القطاع الخاص.

وأوضح شاكر أن المشاركة فى هذا المنتدى تأتى أيضاً فى إطار الرغبة  فى توفير بيئة جاذبة لاستثمارات الطاقة المتجددة والعمل على تطويرها، من أجل أن تسرّع مصروالدول الشقيقة من القارة السمراء من خطاها نحو التحول إلى التكنولوجيات الحديثة للطاقات المتجددة،


#الكلمات المتعلقة

اضف تعليق

الي الاعلي