ضاحي النقيب قبل النقابة والوزير قبل الوزارة والقائد قبل رئاسته للشركات

Print


ضاحي النقيب قبل النقابة والوزير قبل الوزارة والقائد قبل رئاسته للشركات
ضاحي النقيب قبل النقابة والوزير قبل الوزارة والقائد قبل رئاسته للشركات



ايمن الشريعي:

يخوض غداً المهندس هاني ضاحي وزير النقل الأسبق جولة الإعادة على رأس قائمة حب مصر لمنصب نقيب عام المهندسين ودون مزايدات أو مجاملات لشخص ضاحي المُعَلّم كما أصفه دائما وأبدا في حضور أفكاره وإتزان قراراته وإلتزام وعوده ورؤيته الفنية ومهاراته الإدارية المحاطة دائماً بالإنسانية والإحترام والأخلاق الرفيعة 

لايبدأ طريق إلا ونهايته النجاح ولا يلجأ له شخص إلا ووجد عنده النصيحة المخلصة والقرار الصائب والعدل والمساواه شرفت بالعمل تحت قيادته ملاصقا ملازما له طيلة إثنى عشر عام تعلمت منه أن إرضاء الموظف والعمل على توفير سُبل الراحة له أسمى آيات النجاح فلم أنتقل معه من مؤسسة إلى أخرى إلّا وأولى أولوياته بحث أوضاع العاملين وما يُقدم لهم من خدمات في المجالين  المهني والشخصي من دورات تدريبية وبرامج تأهيلية للحصول على أعلى معدلات أداء وجودة وما يقدم من خدمات طبية ومميزات عينية وعدالة وظيفية للوصول لحالة الإستقرار النفسي للموظف لإيمانه الشديد أن رأس المال الحقيقي لأي مؤسسة هو سواعد وعقول موظفيها المتخصصين والغير متخصصين الفنيين والعمال إيمانا منه أن كل ٍله دور فعال في نجاح المنظومة مستخدما في ذلك مهارته الفنية والحنكة الإدارية بدقته المعهودة وحرصه الزائد الدائم على من تَوَلى رعيتهم فهو دائما نقيباً للمؤسسة التي يرأسها بحرصه على رجالها ورعاية مصالحهم ووزيرا للوزارة التي يتقلدها بقراراته الحكيمة وقائداً للمؤسسة التي يرأسها بمهاراته الفنية وفكره المتطور وأخلاقه الرفيعة

كل الأمنيات بالتوفيق والنجاح للمهندس هاني ضاحي أيقونة قطاع البترول والنقل تحت راية حب مصر في جولة الإعادة على منصب نقيب عام المهندسين والذي سيمثل إضافة حقيقية ونقلة نوعية لهذا المنصب المتميز لخدمة ألاف المهندسين الذين يرفعون لواء التشييد البناء في ربوع مصرنا الحبيبة 

ويستحقون عن جدارة نقيباً متميزا بدرجة ضاحي المُعَلّم


#الكلمات المتعلقة

اضف تعليق

الي الاعلي