للاعلان

Tue,01 Dec 2020

عثمان علام

عادل عياد: التعاون للبترول شريك أساسي فى التنمية في مصر.. ومنتجاتنا أصبحت عالمية

عادل عياد: التعاون للبترول شريك أساسي فى التنمية في مصر.. ومنتجاتنا أصبحت عالمية
عادل عياد

09:17 pm 07/11/2020

| حوار وشخصيات

| 525


قال المحاسب عادل عياد رئيس شركة التعاون للبترول ، أن هناك دور وطني تقوم به الشركة لتوفير احتياجات المستهلك المصري بأسعار تنافسية ومواصفات عالمية.وأشار عياد في حديث صحفي له أن الشركة نجحت في التدخل خلال أزمة كورونا تنفيذاً لتعليمات المهندس طارق الملا بإنتاج جميع أنواع المطهرات وطرحها بالأسواق بأسعار ميسرة وقد نجحنا من خلال هذا المشروع الخدمي في تحطيم احتكار التجار للمطهرات خلال أزمة كورونا بعد زيادة الاقبال علي شرائها بشكل غير مسبوق واليوم قررنا أن نطرح كميات كافية من المطهرات مع احتمالات ظهور الموجة الثانية لتغطية احتياجات المواطنين وتحقيق توازن الأسعار منعاً للاستغلال وهو دور وطني وقومي تقوم به الشركة باعتبارها إحدي قلاع البترول في مصر.
وأضاف عياد أنه تم ولأول مرة إنشاء مراكب بحرية لتموين السفن بتكلفة 27 مليون جنيه كأحد المشروعات الرائدة الجديدة.

* في البداية نريد التعرف علي دور التعاون للبترول في مواجهة الأزمات؟

** إن الإنجازات التي شهدها قطاع البترول عموماً مفخرة للجميع وأن مساندة الوزير لنا من خلال محاور عديدة ساهم في أننا ننافس في السوق بقوة من خلال أكثر من 1200 محطة نمتلكها بكافة أنحاء الجمهورية وتقديم خدماتها للمواطنين.. هذه الشركة ومصر للبترول تصدي أبناؤها لكافة المشاكل أثناء الثورة وتم توفير المنتجات. وضحوا بأنفسهم من أجل توفير المنتج رغم أن الآخرين أغلقوا خوفاً من المواجهة.. الشركات الوطنية دائماً في المقدمة ومن هنا يأتي تركيز المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية عليها.* وماذا عن سرعة أخذ قرار تصنيع المطهرات لمواجهة "كورونا" والقضاء علي الاحتكار في السوق؟

** فور ظهور فيروس "كورونا" احتياج السوق للمطهرات واختفائها تدخلنا بشراء المادة الخام للكحول وتم من خلال مصنعنا إنتاج كافة أنواع المطهرات وضخها في السوق.. ووقتها أشاد وزير البترول بسرعة القرار الذي دعمنا فيه ونجحنا في التسويق للبنوك والشركات العامة والخاصة وشركات القطاع كما نجحنا في محاربة جشع التجار من خلال تخفيض الأسعار حرصاً علي المواطن وتم النزول بعبوات صغيرة الحجم تباع خارج القطاع بسعر معين ونحن نبيعها بنصف السعر وبالفعل حدثت إشادة بنا من الوزير خلال الجمعية العمومية وبسرعة التحرك للقضاء علي الاحتكار ومراعاة ظروف المواطين وتم عمل خط جديد الآن.
* ما مدي الاهتمام بجودة المنتجات البترولية؟

** تعد منتجاتنا الأفضل في السوق نظراً لجودتها الفائقة لأننا نعمل حساب المواصفات وبكميات كبيرة للدفع بها في حالة الاحتياج إليها ولنا خط إنتاج جديد يعمل الآن وتم عمل المادة المطهرة للبوابات التي يتم وضعها في مداخل المؤسسات والبنوك والشركات.. مشيراً إلي أننا نجحنا بفك عملية الائتمان التي تحتاجها الأسواق خلال التجار وأصبحت المنتجات متوفرة في منافذ مختلفة.

* إلي أي حد نجحت "التعاون" للبترول في الاستحواذ علي أكبر نسبة مبيعات في تموين السفن والأسباب التي أدت إلي ذلك؟

** قمنا بشراء 5 مراكب لتموين السفن ساهمت في تحقيق طفرة كبيرة وبدعم من الوزير.. الأمر الذي جعل المبيعات ترتفع من 12 ألفاً إلي 75 ألف طن خلال 6 شهور وبنسبة تفوق 500% وبلغت تكلفة الأسطول 27 مليون دولار. وتم تصدير الزيوت إلي كل من ليبيا وسوريا ودول أخري بأفريقيا ونجحنا في وضع حوافز للمستهلك عند شراء النوعيات الحديثة من الزيوت ، كما أن الشركة لديها أسطول من السيارات لنقل المنتجات يضم 275 سيارة.

* هل هناك توسعات جديدة في نشاط الشركة؟

** نهتم بالطرق الجديدة حسب توجيهات المهندس طارق الملا وزير البترول بالتوسع في إقامة المحطات وتوفير المنتجات وبالفعل تم امتلاك 8 محطات في المثلث الذهبي بقفط والقصير وقنا وسفاجا.

* ما هو دور الشباب في مشروعات التطوير؟

** الشركة أصبح بها عدد كبير من الشباب ضمن القيادات الآن تم الدفع بهم ضمن منظومة ينفذها الوزير ونطبقها نحن في "التعاون" وتركنا لهم الأفكار الجديدة التنافسية وقد نجح هؤلاء الشباب في تصميم اللوجو الجديد للشركة وهو اختصار لاسم الشركة والعلامة مستوحاة من رمز "أنفينتي" وتم وضعه علي العبوات الجديدة.
* هل حقق بنزين بريمبوم 95 الهدف منه في المبيعات بعد عرضه من خلال المنافذ؟

** بعد طرح البنزين الخاص بالتعاون للبترول زادت المبيعات من هذه النوعية من البنزين بنسبة 40% في الأسواق وهو ما يعكس ثقة المواطنين في منتجنا لأنه مفيد لمواتير السيارات ويزيد من الكفاءة.
.. وهناك ثقة كبيرة في منتجاتنا مع العملاء بدليل أن حصتنا في السوق 80 ألف طن ولكن أعتقد أن الدعاية هي التي تنقصنا.

التعليقات

أستطلاع الرأي