للاعلان

Thu,28 Jan 2021

عثمان علام

كمال مصطفى يكتب: أحمد سامي سعد..فخر صناعة التكرير

كمال مصطفى يكتب: أحمد سامي سعد..فخر صناعة التكرير

02:07 am 25/11/2020

| رأي

| 1567


أقرأ أيضا: التعاون للبترول.. أسم كبير بشكل جديد

المهندس احمد سامي سعد احد الرواد الذين تميزت بهم صناعه التكرير للبترول في مصر وخارج مصر في دول اليونان ، في اوائل الستينيات   بعد انتقال المهندس احمد هلال الي وظيفه مدير عام التكرير بمؤسسة البترول "الهيئه حاليا"، تم اعادة الهيكله في شركة النصر للبترول  بالسويس ليصعد احد نابغيها  المهندس احمد سامي ليشغل منصب مدير التكرير في الشركة ، جاءت حرب ١٩٦٧ وكان عبء اعادة التشغيل بعد ضرب المعامل مسؤوليته عندما تقرر نقل معامل التكرير من السويس الي الاسكندرية بفك بعض الوحدات ونقلها الى الاسكندرية ، كانت تحت اشرافه وبداء العمل في العامرية حتي تم تشغيل اول وحدة للتكرير عام ١٩٧١ ، وجاء قرار  باعارة اقوي جناحين من الشركه للعمل في معاونه ودعم المليونير اليوناني جون لا تسيس   وكانا هما المهندس الكيميائي احمد سامي والمهندس كمال محمد حافظ  وذهب الاثنين وشرفت باللحاق بهم  بطلب من المهندس كمال حافظ. لاتشرف بالعمل وسط رجال شهد لهم المواطن اليوناني بأن المصريين حقا جاءوا ليقدموا لنا ما لم نستطيع عليه. 

 

وتم انشاء وحدتين سعة ١٥٠٠٠ برميل يومي في ستة شهور ليري اليونانيون ميلاد معمل تكرير علي ارض ضواحي اثينا ، وبعد عامين تم انشاء وحدة تكرير كبيرة سعة  ٥٠٠٠٠ الف برميل   ومجموعة تخزين كبيرة لاستقبال وتجارة الخام العربي.  

 

وبعد الانتهاء تم انشاء شركة انشاءات  لنأخذ وحدتين اسفلت ١٤٠ الف طن سنوي بنقلها من اليونان بعد تركيبها   بنفس اسلوب نقل المعامل وكسبنا المناقصة. 

 

والمهندس احمد سامي يوكد في كل مشروع انه الاقدر علي تحقيق معدلا ت ما خطط وما صمم ، وتركناه وعدنا وجاء بعدي المهندس كمال حافظ.  

 

ويستمر المهندس أحمد سامي ويكون هو وراء انشاء اكبر معمل تكرير في العالم في مدينة رابغ بالسعودية    حتي تم تشغيله ، وعاد في اوائل الالفيه الثانية يقضي سنوات العمر في مصر بعد طول غياب لتشاء الاقدار أن تأتيه المنية في مدينة اثينا في زيارة سنوية كان متعودا عليها  .

 

تاريخ مشرف اقدمه شاهداً لاحد استاذتي التي اكن لهم كل الاحترام. والتقدير لما رايته ، ورحم الله الفقيدين المهندس كمال حافظ والمهندس احمد سامي سعد .

 

كاتب المقال: المهندس كمال مصطفى رئيس شركات بتروجت وإنبي وسوميد الأسبق، وأحد رواد قطاع البترول المصري .

أقرأ أيضا: كلمتين ونص...في رثاء العمدة أحمد السعيد.. ياساكن الصحراء علمني البكا

التعليقات

أستطلاع الرأي

هل تقبل تخفيض راتبك مقابل استمرارك فى العمل عن بعد؟

عدد الأصوات 60 (25.97%)

عدد الأصوات 171 (74.03%)

إجمالي الأصوات 231