للاعلان

Tue,22 Jun 2021

عثمان علام

الحب وقت الضعف .. ياسمين الجاكي

الحب وقت الضعف .. ياسمين الجاكي

04:22 pm 07/05/2021

| رأي

| 393


أقرأ أيضا: بروتوكول تعاون بين جامعة السويس وشركة السويس لتصنيع البترول

 

من أجمل المشاعر التى يستقبلها الانسان هى تلك التي تخرج من القلب لحظة الضعف والمرض .. مشاعر تهتز لها الأحاسيس، وترمم هشاشة الجسد، وتوحى بالأمل من جديد..فما أحوج الإنسان لحظة ضعفه أن يشعر بالتفاف أغلى الناس لديه حوله وشعوره بخوفهم ولهفتهم عليه.

حب الآخرين من أهم النعم التى وهبها الله لبعض البشر فهى هبه يهبها الله لمن يرضى عنه، يجعل صاحبها يشعر برضا وسعادة متناهية مما يستقبله ويراه ممن حوله...فوقت ضعفك تتمنى السماع لكلمه تقويك..تعيدك الحياة من جديد.. تشتهى لكلمة أمل في غد جديد ملىء بالخير...تشعر بأنك ورقة شجر متساقطة تحركها نفحات الهواء البسييطة بكل سهولة..تشعر عند مرضك أنك شديد الضعف.. فقير.. هزيل لا حول ولا قوة لك وتنتظر المصير..عند سقوطك هذه الكلمات هى ماتجعلك تشد عضدك مره أخرى تحيا من أجل هذا الحب الخالص النابع من القلب.

ففى هذه الأوقات نكون في أمس الحاجة للصدق..للطمأنينة للشفافية والوضوح لحنان صادق..لتجد من يمد يده لينتشلك من حزنك ومرضك.. 
فدعوة شفاء من فم شخص بسيط أجمل من كنوز هذا العالم بأكمله.. 
اهتمام من شخص بعيد عنك ولو بسؤال هديه جميلة لمن يقدرها ويفهم معانيها..صديق وفي يفتديك بروحه هو بمثابة لحن الوفاء في عالمنا المنشود.

رسالة بسيطة معبرة تعيد إليك الوان الحياة المبهجة..ما احوجنا لهذه المشاعر، ولهذا الإهتمام .. وهذا السؤال الذى لا ينتظر له مقابل
هو فقط نابع من القلب.. قلب يدق بالحب ويهمس ليهز المشاعر ويحرك الأحاسيس..فبكلمة بسيطة ترى الحب وتستشعره، ويتغلغل لأعناقك..لترى كم محبتك وغلاوتك بقلوب الآخرين .

قبولك واحترامك من قبل الآخرين وخوفهم الزائد عليك ومحاولة ارضاؤك واسعادك اعظم ما يجنيه الإنسان من حصاد منذ ولادته وحتى مماته
لمعة خوف بعيون من تحب اعظم احساس يصل اليك طيله العمر..فقمة النضج ، أن تمر بنقطة ضعفك ولاتضعف ويكون ذلك بمساندة من حولك والتفافهم امامك ومداواتك وقت المك وخوفك..فما تتركه خلفك هو فقط الذكرى الجميلة.. وفعل الخير..وحب صادق نابع من أعماق القلب للاخرين.


ان يذكرك الناس بالخير ويتبعون اسمك بابتسامه هو الحقيقة الوحيدة الجميلة بعالمك..سيرتك هى عنوانك وهى مسيرتك العط في مشوار الحياة الملىء بالصعوبات..فمن أعظم انواع الرزق ان يهبك الله حبا و قبولاً في وجه كل من يراك..فعلى كل إنسان أن يحرص علي تعامله مع الناس بذوق رفيع وأدب وحسن خلق ويعاونهم بكل ما لديه من قدرات..يستشعر آلامهم ويحاول فك كروبهم حيث يرقى الانسان ويرتقي في قلوب الناس مما يجعله محبوبا لديهم .

محبة للناس كنز غالي لا يشترى بالمال.. ولا يطلب بالقوة..ولا يغتصب بالمناصب..بل هي نعمة من الله يضعها في قلوب الناس  سببها حب الله للإنسان..فمن احبه الله وضع حبه في قلوب الناس ووضع له القبول في الأرض .

أقرأ أيضا: الفريق أسامة ربيع يتفقد نفق الشهيد أحمد حمدي ٢ ويتابع العمل بموقع مشروع تطوير القطاع الجنوبي للقناة

التعليقات

أستطلاع الرأي