للاعلان

Thu,23 Sep 2021

عثمان علام

الهيدروجين الأخضر…الحل في إنقاذ الأرض..سعد بدير

الهيدروجين الأخضر…الحل في إنقاذ الأرض..سعد بدير

07:22 am 21/07/2021

| رأي

| 705


أقرأ أيضا: حدث في مثل هذا اليوم 23 سبتمبر 2021

كان لنمو الأنشطة الصناعية و الطلب المتزايد على الوقود الأحفورى (البترولى) وما ينتج عنه من أنبعاثات كانت وما زالت السبب الرئيسي فى ظاهرة الأنبعاث الحرارى وزيادة درجة حرارة الأرض ومن قبل ذلك الضرر البالغ فى طبقة الأوزون الهامة والتى تحمى الارض من الأشعة الكونية الضارة بالكائنات الحية. وفى سياق البحث المضنى عن وسائل إزالة الكربون و أثار أستخدام الوقود الأحفورى من كوكب الأرض هو أحد الأهداف التي حددتها البلدان في جميع أنحاء العالم لعام 2050.

ولتحقيق ذلك، فإن إزالة الكربون عن طريق إنتاج عنصر مثل الهيدروجين، مما يؤدي إلى الهيدروجين الأخضر، هو أحد المفاتيح لأن هذا هو المسؤول حاليا عن أكثر من 2٪ من إجمالي انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية.وللتعرف على كيفية تحقيق ذلك وما سيكون تأثيره في العقود القادمة.

يحتاج أسلوب حياتنا إلى كمية متزايدة من الطاقة ومن الواط الكهربائية لتحقيق ذلك. تشير أحدث تقديرات وكالة الطاقة الدولية (IEA) ، التي نُشرت في نهاية عام 2019 ، إلى أن الطلب العالمي على الطاقة سيرتفع بنسبة تتراوح بين 25٪ و 30٪ بحلول عام 2040 ، وهو ما يعني في اقتصاد يعتمد على الفحم والنفط وبالتالى المزيد من ثاني أكسيد الكربون ، وكذلك تفاقم تغير المناخ. ومع ذلك ، فإن إزالة الكربون من الكوكب تشير إلى عالم مختلف في عام 2050: و العمل يجرى على قدم وساق للوصول الى صفر كربون، وبالتالى عالم صناعيى أكثر كفاءة واستدامة ، ووقوده الطاقات النظيفة مثل الهيدروجين الأخضر.

ما هو الهيدروجين الأخضر وكيف يتم الحصول عليه؟
 
تعتمد هذه التقنية على توليد الهيدروجين - وهو وقود عالمي معروف وخفيف وعالي التفاعل - من خلال عملية كيميائية تُعرف باسم التحليل الكهربائي. تستخدم هذه الطريقة تيارًا كهربائيًا لفصل الهيدروجين عن الأكسجين في الماء. إذا تم الحصول على هذه الكهرباء من مصادر متجددة ، فسننتج طاقة دون انبعاث ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.
كما تشير وكالة الطاقة الزرية الدولية (IEA) ، فإن هذه الطريقة للحصول على الهيدروجين الأخضر ستوفر 830 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون التي تنبعث سنويًا عند إنتاج هذا الغاز باستخدام الوقود الأحفوري. وبالمثل ، فإن استبدال كل الهيدروجين الرمادي في العالم سيتطلب 3000 تيراواط ساعة / سنة من مصادر الطاقة المتجددة الجديدة - وهو ما يعادل الطلب الحالي في أوروبا. ومع ذلك ، هناك بعض التساؤلات حول جدوى الهيدروجين الأخضر بسبب ارتفاع تكلفة إنتاجه ؛ شكوك معقولة ستختفي مع تقدم إزالة الكربون عن الأرض ، وبالتالي يصبح توليد الطاقة المتجددة أرخص.
 
ويوضح الرسم التالى كيفية الحصول على الطاقة الكهربائية من مصادر طبيعية  والآزمة للتحليل الكهربى للمياة والحصول من هذة العملية على الهيدروجين الازم لإدارة المنشآت الصناعية و المنازل بدلا من الوقود البترولى .

وتسعى مصر جاهدة للحصول على تقنيات تطبيق الهيدروجين الأخضر كوقود نظيف بدلا من الوقود البترولى، وبالفعل تسلمت مصر عدة عروض لتطبيق الهيدروجين الأخضر كطاقة نظيفة لمستقبل خالى من ثانى أكسيد الكربون  وأثاره الضاره بالبيئة.
كاتب المقال كيميائ / سعد لطفى بدير مستشار معتمد لجهاز شؤون البيئة المصرى
لمشروعات الطاقة والأستدامة

أقرأ أيضا: بالصور لجنة إتفاقيه تعاون بين لجنة الطاقة بنقابة مهندسين القاهرة وجامعة السويس

التعليقات

أستطلاع الرأي