للاعلان

Thu,23 Sep 2021

عثمان علام

عبدالرحمن أحمد جوده…قصة مهندس مبدع في مجال البترول والغاز

عبدالرحمن أحمد جوده…قصة مهندس مبدع في مجال البترول والغاز

10:33 pm 31/07/2021

| حوار وشخصيات

| 6467


أقرأ أيضا: بالصور لجنة إتفاقيه تعاون بين لجنة الطاقة بنقابة مهندسين القاهرة وجامعة السويس


لطالما نتغنى بوجود عقول واعية ومبدعة في مصر ، فإن ذلك لا ينطوي على الكبار فقط ، ولكن لدينا الكثير من الكنوز الشابة ، التي تفوقت وارتفع شأنها وهم في سن صغير .

 

ومصر دائماً رائدة في مجال الهندسة ، ومنذ 7 آلاف عام ابدع المهندسون المصريون في فن العمارة والتشييد ، ولاتزال ابداعاتهم مدونة ومنقوشة على الجدران .

 

ومن أحفاد الفراعنة ، المهندس الشاب عبدالرحمن أحمد جوده ، نجل السيد أحمد جوده نائب رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس"، الذي تخرج من الجامعة البريطانية بالقاهرة ، ضمن دفعة جديدة هذا العام من كلية البترول وتكنولوجيا الغاز ، وحصل الطالب عبد الرحمن احمد جودة على المركز الأول بتقدير عام امتياز مع مرتبة الشرف ، الأمر الذي مادفعنا للبحث عما يتميز به هذا الجيل الجديد من مهندسى الطاقة .

 


ويكمن السر فى تميز هذا الجيل الذي يعد عبدالرحمن جوده أحد رواده في قدرتهم على البحث العلمى واستخدام برامج الذكاء الاصطناعى للبحث عن حلول ذكية ومبتكرة للتحديات التى تواجه أنشطة الطاقة فى العالم. 


والمدهش والذي يدعو للفخر أن الطالب الذى حصل على المركز الأول له عدة أبحاث علمية فى الخزانات والحفر والغاز الطبيعى ، تم اعدادها تحت اشراف أساتذة الكلية وبصفة خاصة الاستاذ الدكتور عطية محمود عميد الكلية ، وقد تم نشر بعضها فى كبرى الجرائد العلمية المتخصصة فى مجال البترول والغاز على مستوى العالم ، وأحدث هذه الابحاث تم نشرها بتاريخ ٢٨ يوليو 2021 فى Journal of Petroleum Science and Engineering .

 

وقد توصل فيه عبدالرحمن لطريقة مبتكرة و ذكية باستخدام احد اساليب الذكاء الاصطناعى لحساب Dew Point Pressure of Gas Condensate .
ان الاهتمام بهذا الجيل من الباحثين العلميين ودعمهم واستخدام قدراتهم ومايتمتعون به من قدرة على استخدام البرامج والاساليب الحديثة للذكاء الاصطناعى سيساهم بشكل كبير فى تطوير التطبيقات العملية وايجاد حلول مبتكرة خارج الصندوق للعديد من التحديات التى تواجه عالم الطاقة فى المستقبل .

 


وإذا كانت مصر قد عانت لسنوات طويلة من هجرة العقول خارجها ، فإن الإنجازات التي تتم على أرض الواقع ووجود رئيس يؤمن بقدرات الشباب، لهو دافع كبير لأن تستثمر الدولة في عقولها ، وتستعين بهم في كافة المجالات ، وليس هناك أروع من مجال الهندسة ، الذي يعتمد فى المقام الأول على البناء والإبداع

للاطلاع على أبحاث عبدالرحمن جوده :-

.https://www.sciencedirect.com/science/article/abs/pii/S0920410521009372

 

أقرأ أيضا: اعتماد نتائج اعمال الجمعية العمومية لتكرير القاهرة

التعليقات

أستطلاع الرأي