للاعلان

Mon,18 Oct 2021

عثمان علام

الصين تتعهد بالقضاء على التعدين نهائياً وتمنع التعامل بالعملات المشفرة

الصين تتعهد بالقضاء على التعدين نهائياً وتمنع التعامل بالعملات المشفرة

10:37 am 26/09/2021

| بنوك وبورصة

| 435


أقرأ أيضا: البترول الوطنية”: السيطرة الكاملة على حريق وحدة إزالة الكبريت ولا تاثير على عمليات الانتاج

 

جدد البنك المركزي الصيني حديثه الحاد بشأن العملات الافتراضية، واصفا جميع أنشطة العملات المشفرة بأنها غير قانونية.

وتعهد البنك المركزي الصيني بالقضاء على سوق التعدين نهائيا في البلاد، وهو ما يمثل أقوى ضربة لصناعة قيمتها تقترب من تريليوني دولار.

وقال البنك في بيان له على موقعه الإلكتروني، نقلته “CNBC” إن الخدمات التي تقدم التداول، ومطابقة الطلبات، وإصدار الرموز والمشتقات للعملات الافتراضية، محظورة تمامًا في البلاد.

وقال بنك الشعب الصيني، إن بورصات العملات المشفرة في الخارج التي تقدم خدمات في الصين هي أيضًا غير قانونية.

ويمثل قرار المركزي الصيني، أكثر الخطوات صرامة حتى الآن التي اتخذتها الصين ضد العملات المشفرة، ويوجه ضربة لقلب سوق ازدهرت هذا العام وجذبت المتحمسين، بما في ذلك الملياردير إيلون ماسك.

وبعد القرار مباشرة، هبط سعر عملة “بيتكوين” بنسبة 6%، لتصل إلى 41.9 ألف دولار، لكنها عاودت الارتفاع في تعاملات اليوم السبت بنسبة 2.9%، لتصل إلى مستويات 42.5 ألف دولار.

وتقول كلارا ميدالي، قائدة البحث في شركة كايكو (Kaiko) للبيانات، إنه على الرغم من أنه لا يزال هناك مضاربون صينيون ينشطون من داخل البلاد، إلا أن النشاط تحول بالفعل إلى خارج البلاد على مر السنين وسط لوائح صارمة بشكل متزايد.

وأضافت في تصريحات نقلها موقع “بلومبرج الشرق”: “الأخبار القادمة من الصين تؤثر بالتأكيد على الأسواق لأنها يمكن أن تزعزع معنويات السوق، لكن التأثير الفعلي لحظر صيني آخر له وقع ضئيل على هيكل السوق الأساسي في هذه المرحلة”.

وتعتبر الصين موطناً لأعداد كبيرة من العاملين في تعدين المشفرة في العالم، والذين يحتاجون إلى كميات هائلة من الطاقة؛ وبالتالي يتعارضون مع جهود الدولة للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

كما تعتبر البلد لاعباً مهيمناً في العملات المشفرة، حيث شهدت في أبريل معالجة 46% من معدل التجزئة العالمي، وهو مقياس لقوة الحوسبة المستخدمة في التعدين والمعالجة، وفقاً لمؤشر “كامبريدج بتكوين” لاستهلاك الكهرباء.

لكن، ليست هذه هي المرة الأولى التي تصبح فيها الصين قاسية على العملات المشفرة.

في وقت سابق من هذا العام، أعلنت بكين عن حملة على تعدين العملات المشفرة، وهي عملية كثيفة الاستخدام للطاقة تتحقق من المعاملات وتسك وحدات جديدة من العملة، مما أدى إلى انخفاض حاد في قوة معالجة البيتكوين، حيث أخذ العديد من عمال المناجم أجهزتهم دون اتصال بالإنترنت.

أقرأ أيضا: قمة ثلاثية بين مصر وقبرص واليونان غدًا

التعليقات

أستطلاع الرأي