للاعلان

Sun,11 Apr 2021

عثمان علام

التعاون للبترول...التاريخ الذي يلاحقك أينما ذهبت في أي مكان

التعاون للبترول...التاريخ الذي يلاحقك أينما ذهبت في أي مكان

الكاتب : عثمان علام |

08:48 am 22/01/2019

| متابعات

| 552


أقرأ أيضا: وزير البترول يفتتح المبنى الاداري لمحطة ضواغط دهشور التابعة لجاسكو

لا تمثل التعاون للبترول محرد شركة للدولة المصرية، لكنها كيان يعيش في وجدان المصريين لأكثر من سبعون سنة، ففي كل قرية وكفر ونجع ومركز ومدينة بل وفي البحر وعلى الأرض تتواجد التعاون بمحطاتها وموزعيها ومنتجاتها، ومن منا لم يشاهد صروحها ومبانيها أينما ذهب على أرض مصر !!، إنها قصة الماضي والحاضر والمستقبل.


ربما مثلًَ هذا عبء ثقيل الشركة وقياداتها لتكون عند حُسن ظن روادها ومحبيها، فالوصول للنجاح سهل المنال، بينما الحفاظ عليه قد يكون بعيدا، ولهذا دائماً ما تعمل شركة التعاون للبترول على تحديث نفسها وخطتها الإستراتيجية لتستطيع من خلالها ربط كافة أنشطتها بشكل متكامل لتعمل كوحدة واحدة من أجل تحقيق رؤية الشركة المستقبلية مما أدى إلى رفع الكفاءة الإنتاجية من خلال الإستخدام الأمثل للأصول وزيادة معدل نمو العائد، ورفع مستوى الخدمة الأمثل للعملاء وتحسين منظومة التكاليف بما يحقق التنمية الستدامة، وهو ما يعمل ويؤكد عليه المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، ويقوم على تنفيذه المحاسب عادل عياد رئيس مجلس الإدارة ومعه جنود التعاون في كل مكان


مجالات التطور:


تمتلك الشركة 1200 محطة تموين وخدمة موزعة على جميع أنحاء الجمهورية، وفي إطار السعي لتحسين صورتها لدى عملائها قامت التعاون للبترول بتطوير ورفع كفاءة 310 محطة خلال العام المالي السابق، كما تم إستخدام الطاقة الشمسية في تشغيل وإنارة المحطات طبقاً لخطة التطوير، كما قامت أيضاً بتطوير شكل عبوات المنتجات لديها طبقاً للمعايير العالمية وكذا تطوير خطوط الإنتاج والمصانع ونشاط تموين السفن، كما تم فتح أسواق جديدة ومنافة لتسويق منتجات الزيوت والكيماويات بلغت 11 منفذ على مستوى الجمهورية كما تم إستخدام 3 منتجات جديدة من منتجات العناية بالمنزل لتلبي إحتياجات السوق المصري وهي (معطر الجو السائل أريج بروائح العود ، التوت، الخوخ – منعم الملابس رويال سوفت – جل الغسالات الأوتوماتيكية ورويال جل ماتك) كما قامت التعاون للبترول بتصدير منتجاتها من الزيوت والكيماويات إلى كل دولة (بوروندي – السودان – ليبيا- الأردن).



المساهمة في المشروعات القومية:


ويعمل المحاسب عادل عياد على الإهتمام بالبعد القومي حيث تولى الشركة أهمية قصوى لتلبية إحتياجات المشروعات القومية من المنتجات البترولية (المثلث الذهبي ، إستصلاح المليون ونصف المليون فدان ، مشروع تركيب أجهزت قياس أرصدة الخزانات بمحطات الوقود   ATG)


تطوير العلاقة مع العملاء:


إن عملية الأحتفاظ بالعملاء الحاليين وجذب عملاء جدد أصبحت معقدة بدرجة كبيرة في ظل ظروف المنافسة الحالية ، لذلك قامت الشركة بإنشاء إدارة مستقلة لإدارة العلاقات بين الشركة وعملائها ( Customer Relationship Management) CISR حيث تقوم إدارة علاقات العملاء بجميع الأنشطة والإستراتيجيات لإدارة التفاعلات الإيجابية مع العملاء الحاليين والمحتملين وسبل الأحتفاظ بهم من خلال تحليل معلوماتهم وفهم متطلباتهم وذلك لتقليل المعوقات التى تواجههم مما يؤدي إلى زيادة ولائهم للشركة ، كما تقوم إدارة علاقات العملاء بتحسين الصورة الذهنية للشركة لدى عملائها.



التسويق الإلكتروني (Digital Markting) DM:


وفي إطار سعي الشركة لإستحدام أساليب ترويجية جديدة فقد قام المحاسب عادل عياد بإدخال نشاط التسويق الإليكتروني الذي يعتمد على إستخدام التكنولوجيا الحديثة وشبكة الإنترنت في ترويج المنتجات وتحسين صورة الشركة الذهنية، وتكمن أهمية التسويق الإلكتروني في إمكانية الوصول للعملاء في الأماكن البعيدة جغرافياً، واستغلال التكلفة التسويقية للتعرف على أنماط سلوك المستهلكين ومن ثم توفير إحتياجاتهم من المنتجات بالإضافة إلى إستمرارية العلاقة مع العملاء بعد إتمام عملية البيع.



المشاركة المجتمعية:


••قامت الشركة برصف وتمهيد طريق المسلة مؤسسة الزكاة التابع للمنطقة الجغرافية بمسطرد بمبلغ 5 مليون جنية.

••المشاركة في رصف وتمهيد طريق ميدان شكرى زاهر – النادى الإجتماعي التابع للمنطقة الجغرافية بالسويس بمبلغ 1.9 مليون جنية.


مؤشرات الأداء عن العام المالي 2017/2018:


••النواحي الرئيسية (بنزين – سولار – مازوت) بلغت حصة الشركة في السوق العام 32% كما بلغت كمية المبيعات من المنتجات الرئيسية 8.9 مليون طن بقيمة 34 مليار جنية.

••الزيوت: بلغت حصة الشركة في السوق العام 16% كما بلغت كمية مبيعات الزيوت 73 ألف طن بقيمة 1.972 مليار جنية.

••الكيماويات: بلغت قيمة المبيعات 2.4 مليار جنية.


تحسين وتطوير رأس المال البشري والتكنولوجي:


تعمل إدارة الشركة على رفع قدراتها الداخلية لمواكبة تحديات السوق والمنافسة وذلك من خلال تطوير العنصر البشري طبقاً لتوصيات برنامج تطوير الموارد البشرية (P3) كما تقوم الشركة بتحديث البنية التحتية التكونولوجية وذلك لإتاحة وضمان تدفق البيانات بالدقة المطلوبة وفي الوقت المناسب بين الإدارات المختلفة بالشركة طبقاً لتوصيات برنامج تطوير تكنولوجيا المعلومات (P7).



بالأرقام والتواريخ :


•• قريبا. سيتم توقيع عقد التعاون مع شركة بتروجت لتطوير مستودع مسطرد بتكلفة تصل ل240 مليون جنيه .


••حقق بنزين 95 الذي اصدرته التعاون للبترول زيادة قدرها ‎%‎40 في المبيعات، وطبقاً لمسح اجرته الشركة على المستهلكين، فإن تكلفة 95 برمير لايمثل اي عبئ عليهم .


••انخفاض نسبي في مبيعات بنزين 80 لانصراف بعض المستهلكين لشرائح اخرى من البنزين .


••تستحوذ التعاون للبترول على نسبة ‎%‎20 من سوق الزيوت عامةً في مصر، بينما تستحوذ على ‎%‎25 من الزيوت الصناعية، وتحتل المركز الثالث بين شركات التسويق في مصر، والمركز الأول بين شركات قطاع البترول .


•• اقتحمت التعاون للبترول كافة القطاعات الخارجية من شركات كبرى وهيئات بإقامة المعارض الضخمة لمنتجاتها، كما تقوم الشركة بعمل خطة لدراسة احتياجات السوق لتوفير احتياجات المواطن في كل مكان، وتعتبر شركة بتروتريد موزع رئيسي .


•• تطوير مصنع الكيماويات تطوير شامل ومنافذ للبيع في كافة المواقع والمحطات .


••بلغ عدد محطات التعاون للبترول 1200 محطة في كافة انحاء الجمهورية، منهم 250 محطة مملوكين ملكية تامة والباقي للوكلاء والمتعهدين .


••بلغت نسبة هبوط المبيعات لمنتجات البنزين بعد ارتفاع الاسعار ‎%‎15 .


••بلغت نسبة تموين السفن ‎%‎95 مناصفةً بين التعاون ومصر للبترول .


•• خلال 3 اسابيع ستصل ناقلة بترول عملاقة من روسيا الى الترسانة البحرية لتنضم الى اسطول التعاون للبترول بنظام الايجار التمويلي، وتبلغ قيمتها 80 مليون جنيه تسدد في اقل من عام، علماً بأن اخر ناقلة دخلت اسطول الشركة عام 1986 .


••تعديل كافة انظمة السلامة بالشركة، حيث تم الاتفاق مع بتروسيف لتدشين برنامج القيادة الآمنة للسائقين بالتعاون ولشركات القطاع طبقاً وتعليمات وزير البترول .


•• كافة المناصب بالشركة تشغلها فئات عمرية من 40 ل48 سنه، ويتولى الإدارة العليا عدد كبير ممن هم في سن ال50 سنة، حيث تجرى الترقيات بالكفاءة وليس بالأقدمية، ويتم التركيز على مراكز التدريب التابعة للتعاون .


••العمل على تغيير الصورة الذهنية من خلال خلق جيل واعي ومدرب ومتعلم في منافذ التسويق، حيث الاحتكاك بالمواطن .


حقاً إنها كيان نعتز به جميعاً، كيان ضارب بجذوره عبر التاريخ، خادماً للوطن حرباً وسلما بجنود موجودون في كل مكان .

أقرأ أيضا: كلمتين ونص...عامان على الفراق

التعليقات

أستطلاع الرأي